انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » وفد لجنة المصالحة يتوصل إلى اتفاق مع أعيان مدينة بني وليد يقضي بوقف القتال وفتح ممرات آمنة وتسليم الأسرى

وفد لجنة المصالحة يتوصل إلى اتفاق مع أعيان مدينة بني وليد يقضي بوقف القتال وفتح ممرات آمنة وتسليم الأسرى

 أعلن رئيس لجنة المصالحة في ليبيا السيد ” حسين الحبوني” أن وفدا من حكماء ووجهاء ليبيا أجرى مفاوضات في بني وليد توصل اثرها إلى اتفاق مع أعيان المدينة يقضي بوقف القتال وفتح ممرات آمنة وتسليم الأسرى … وقال السيد ” الحبوني ” في حديثه لقناة ليبيا الأحرار أمس إن المفاوضات توصلت في نهاية الأمر إلى أن مدينة بني وليد لن تخرج عن شرعية الدولة الليبية ، وتقبل بقرار المؤتمر الوطني العام رقم ( 7 ) وأن هذه المشكلة ستحل في غضون يومين أو ثلاثة بإشراف اتحاد مجالس الحكماء في ليبيا … وأشار السيد ” حسين الحبوني” إلى أن الاتفاق تضمن تسليم المطلوبين إلى اتحاد مجالس الحكماء ,, وتكليف قوات من الجيش الوطني بالدخول للمدينة لتامينها وتنفيذ قرار المؤتمر الوطني … وكان المتحدث الرسمي باسم رئاسة أركان الجيش الليبي العقيد ركن ” علي الشيخي ” قد قال في تصريح لوكالة الأنباء الليبية في وقت سابق إن الجيش الوطني أمن دخول وفد من حكماء ووجهاء ليبيا إلى بني وليد ضمن المساعي السلمية الرامية لتنفيذ قرار المؤتمر الوطني العام عبر الحوار والتفاوض السلمي … وأوضح العقيد ركن ” علي الشيخي ” أن الوفد الذي يضم أيضا مؤسسات المجتمع المدني عقد فور وصوله صباح أمس السبت إلى مدينة بني وليد اجتماعا مع المجلس الاجتماعي للاطلاع على مجريات الأحداث في المدينة والتحاور مع مشايخها ووجهائها لحقن دماء الليبيين ، والالتزام بالشرعية التامة ، وتنفيذ قرار المؤتمر الوطني العام بالتفاوض والحوار السلمي … وأشار المتحدث الرسمي باسم رئاسة أركان الجيش الليبي في تصريحه لـ ( وال ) إلى أن الوفد قام عقب الاجتماع بالتجول داخل المدينة للاطلاع على آخر المستجدات فيها والوقوف على أوضاعها الإنسانية ، وأحوال أهالي المدينة … من جهة أخرى كشف مصدر في رئاسة الأركان لوكالة الأنباء الليبية أن الرئاسة تعكف حاليا على وضع الترتيبات والتجهيزات اللازمة ؛ لدخول القوات النظامية لمدينة بني وليد بدلا من قوات درع ليبيا وذلك لتنفيذ قرار المؤتمر ، وتأمين المدينة بما يضمن حقن الدماء .

( وال )

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى