انت هنا : الرئيسية » اقتصاد » وزير المالية ينفي صرف 158 مليارا خلال سنتين

وزير المالية ينفي صرف 158 مليارا خلال سنتين

نفى وزير المالية الكيلاني عبد الكريم وصول الإنفاق الفعلي في عهدِ حكومتي عبد الرحيم الكيب وعلي زيدان إلى 185 مليار دينار.
وقال عبد الكريم :إن الإنفاق الفعلي للحكومة الانتقالية وصل إلى 55 مليارا تقريبا، من الميزانية الأصلية التي قيمتها 68 مليارا، وقد تحقق فائض بقرابة 14 مليارا في ميزانية سنة 2012.
وأضاف عبد الكريم أنه في عهد الحكومة المؤقتة حددت ميزانية بقيمة 66 مليار، و جزء منها مول من فائض ميزانية عام 2012.
وشدد الوزير على أنه لا يمكننا تحديد الرقم الصحيح للمصروف الفعلي الذي خرج من ميزانية الدولة إلى الجهات المنفذة بنهاية سنة 2013؛ بسبب تعدد الجهات التي تقوم بالإنفاق.
وتوقع عبد الكريم استنادا إلى تفويضات تنفيذ الميزانية؛ أن يكون هناك فائض يقارب 7 مليارات في حسابات الحكومة ؛ نتيجة للتفويضات وليس نتيجة للمصروفات الفعلية، وأن هناك أرصدة نقدية في حسابات الجهات الأخرى وبهذا سيكون الفائض أكبر.
ونفى عبد الكريم استلام الحكومة مبلغ 15 مليارا كانت قد قدمت بشأنها طلباً إلى المؤتمر الوطني العام ؛ لتنفيذ برنامج لمدة ثلاث سنوات لإعادة إعمار المدن المتضررة بعد حرب التحرير، ودمج وتأهيل الثوار، وللتعويض عن العقارات، مبينا أن لجنة الميزانية بالمؤتمر أيدت هذا البرنامج ووضعت له جدولا زمنيا، إلا أن المؤتمر لم يوافق على تخصيص هذه المبالغ.
وبين الوزير أن الحكومة كانت قد طلبت 6 مليارات نتيجة للعجز في الموارد النقدية لسنة 2013 بسبب الاعتصمات في موانئ النفط، وأن طلب الحكومة جاء لتمويل ميزانية سنة 2013 وليس إضافة إليها.
وكان رئيس تحالف القوى الوطنية قد ذكر في لقاء تلفزي له أن الحكومتين الانتقالية والمؤقتة صرفت مائة وثمانية وخمسين مليار دينار في أقل من سنتين، وأن الاقتصاد الليبي لا يحتمل أكثر من أربعين مليار دينار حسب تقرير البنك الدولي.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى