انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » نيويورك تايمز: على أوروبا اتباع استراتيجية جديدة لمحاربة داعش في ليبيا

نيويورك تايمز: على أوروبا اتباع استراتيجية جديدة لمحاربة داعش في ليبيا

دعا الكاتبان كريم مزران وماتيا تولدو أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية إلى وضع استراتيجية جديدة تقضي بإقناع الأطراف السياسية الليبية بالتوحد لمحاربة تنظيم الدولة الإسلامية، وعدم ترك زمام المبادرة بيد الإمارات ومصر في دعم طرف واحد من أطراف المشهد السياسي.
وأوضح الكاتبان في مقال لهما، نشرته صحيفة نيويورك تايمز، تحت عنوان “حل مشكلة تنظيم الدولة الإسلامية في ليبيا”، أنه يجب على أميركا وأوروبا اتباع استراتيجية تجمع بين التدخل العسكري المحدود، وتحركات سياسية من خلال اتفاقيات مباشرة وغير مباشرة للضغط على الأطراف السياسية الليبية لإنهاء أزمتهم.
وأشار الكاتبان إلى أن مسؤولية المجتمع تتمثل في إيقاف أي دعم عسكري وسياسي لكلا الطرفين إلى حين تشكيل حكومة الوحدة الوطنية، التي يمكنها بعد ذلك المطالبة بنشر قوات دولية في أجزاء من ليبيا، كما يتعين على المجتمع الدولي تحذير طرفي النزاع من التهديد الفعلي لوجودها الذي يمثله تنظيم الدولة الإسلامية .
 وحذر الكاتبان من دعم طرف واحد في ليبيا، وأن ذلك سيؤدي في نهاية المطاف إلى انقسام الموقف الدولي إلى صفين إقليميين، مما يهدد بزعزعة أمن المنطقة واستقرارها.
وتصور الكاتبان في نهاية مقالهما أن هذه الاستراتيجية ستعالج القلق المصري من تنامي التطرف في ليبيا، وإنهاء المخاوف الأوروبية المتمثلة في تهريب البشر عبر البحر الأبيض المتوسط، وخلق مركز جديد لإيواء المتطرفين الغربيين، كما أكدا أن الجهود التي ترعاها الأمم المتحدة في ليبيا لن تأتي أكلها طالما استمر طرفا النزاع الليبي في قتل بعضهما بعضاً.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى