انت هنا : الرئيسية » اخبار عربية » مسلحون يقتلون خمسة جنود عراقيين ومحتجون سنة يشكلون “جيشا”

مسلحون يقتلون خمسة جنود عراقيين ومحتجون سنة يشكلون “جيشا”

 قتل مسلحون بالرصاص يوم السبت خمسة جنود عراقيين في محافظة الأنبار معقل المحتجين السنة. وقال المحتجون إنهم سيشكلون “جيشا” خاصا بهم بعد أربعة أيام من اضطرابات أثارت مخاوف من العودة إلى حرب أهلية طائفية واسعة النطاق.

وسقط أكثر من 170 قتيلا منذ يوم الثلاثاء بعد أن داهمت قوات الأمن العراقية ساحة اعتصام للسنة في بلدة الحويجة مما أدى إلى اشتباكات امتدت سريعا إلى مناطق سنية أخرى في محافظات بغرب وشمال العراق.

وينظم السنة مظاهرات منذ ديسمبر كانون الأول الماضي تعبيرا عن الاستياء مما يقولون إنه تهميش لطائفتهم من قبل الحكومة التي يسيطر عليها الشيعة.

وفرض حظر للتجول على مدينة الرمادي في محافظة الأنبار في غرب العراق يوم السبت بعد أن قتل مسلحون خمسة جنود قالت السلطات إنهم كانوا في طريق عودتهم إلى وحداتهم بعد عطلة ويقول محتجون إن الجنود أرسلوا لمهاجمتهم.

وكانت الاحتجاجات انحسرت في الآونة الأخيرة لكن مداهمة الجيش الأسبوع الماضي لساحة الاعتصام في الحويجة وهي بلدة قرب مدينة كركوك التي تبعد 170 كيلومترا شمالي العاصمة بغداد أشعل من جديد الاستياء في أوساط السنة الأمر الذي قد يعطي دفعة جديدة للمسلحين.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى