انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » محمود جبريل: ثوار ليبيا لم يقتلوا القذافي

محمود جبريل: ثوار ليبيا لم يقتلوا القذافي

فجّر رئيس تحالف القوى الوطنية الليبية محمود جبريل، مفاجأة كبيرة بقوله إن جهاز مخابرات دولي – لم يسمه – هو من قتل القذافي، وليس الثوار الليبيون كما يعتقد أغلب الناس.
وأضاف جبريل، خلال حواره مع برنامج “العاشرة مساءً” علي فضائية دريم، مساء الاثنين، أن جهاز المخابرات الذي قتل القذافي هدفه ألا يتحدث القذافي في أمور معينة ويسكت إلى الأبد، لأنه كان يملك أسرارا كبيرة ووثائق، كما كان له علاقات بعدد من الأجهزة الأمنية والمخابراتية، نافياً أن يكون أحد علي يقين بقاتل القذافي، وكيفية مقتله حتى الآن.
وقال رئيس تحالف القوى الوطنية في ليبيا بحسب النهارده ، إنه عاش في مصر أكثر من ليبيا، حيث إنه متزوج من القاهرة، وتعلم وعاش فيها، مؤكداً أن اتهامه بإساءة العلاقة مع المصريين أمر مبالغ فيه.
وأشار إلي أنه التقى المشير طنطاوي، وقت أن كان رئيسا للمجلس العسكري، وقال له – بحسب حديث جبريل”: “إن الليبيين غاضبون من الشقيقة الأكبر – مصر- لعدم تسليمها فلول القذافي ومنع الأسلحة المهربة ليبيا قبل أن يقتل”.
وتابع جبريل: “قلت لطنطاوي أنتم قصّرتم في حق ليبيا وحق الثورة الليبية لعدة أسباب في تأخير الاعتراف بالثورة الليبية، وأكدت علي ضرورة التواصل على مستوى القيادة”، لافتاً إلى أن المشير رد عليه بالقول “نحن لازلنا في ثورة ونعانى أزمات أكثر منكم والأمور لم تستقر حتى الآن، حيث إن الحدود لا تزال تعانى أزمة”.
وكشف جبريل أن النائب العام الليبي قدم مذكرة لنظيره المصري بتسليم 3 قيادات سابقة من نظام القذافي من بينهم “أحمد قذاف الدم” لمحاكمتهم في ليبيا على خلفية اتهامهم في قضايا جنائية والإضرار بأمن ليبيا.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى