انت هنا : الرئيسية » اخبار عربية » محاكمة “برسيبوليس” تستقطب حشوداً خارج المحكمة التونسية

محاكمة “برسيبوليس” تستقطب حشوداً خارج المحكمة التونسية

نظم المؤيدون لتلفزيون نسمة ومتظاهرون إسلاميون مسيرات متعارضة خارج المحكمة في العاصمة التونسية، حيث استؤنف يوم الإثنين 23 يناير النظر في قضية “برسيبوليس”، وفق ما أوردته وكالة فرانس بريس. وقد وجهت لنبيل القروي، مدير القناة التلفزيونية التونسية الخاصة والمتهمين معه هادي بوغنيم ونادية جمال تهم “الإساءة للقيم المقدسة” بسبب بث فيلم الرسوم المتحركة الفرنسي- الإيراني “برسيبوليس” الذي أثار ضجة كبيرة.

وقال القروي في هذا السياق ” إنني حزين لحضوري هنا اليوم، إنها محاكمة سياسية “. وأضاف “إنها محاكمة عشرة ملايين تونسي كانوا يحلمون ببلد ديمقراطي”

وقد حشدت هيئة الدفاع أكبر المحامين وممثلي المنظمات الحقوقية وغير الحكومية وشخصيات سياسية سابقة على غرار رئيس الوزراء السابق باجي قائد السبسي للمرافعة في المحكمة.

وقال السبسي “جئت أقدم دعمي المعنوي للدفاع عن حرية التعبير. إنه أمر هام لأن تونس في مفترق الطرق”.

ويجدر التذكير أن فيلم “بيرسيبوليس” عرض يوم 7 أكتوبر على شاشة قناة نسمة، ما أثار موجة من الاحتجاجات بما فيها هجوماً على مقر محطة التلفزيون ومظاهرات عنيفة في الشوارع. ويحتوي الفيلم ذو الشهرة العالمية الذي يتناول موضوع الثورة الإيرانية عام 1979 على مشهد يتم فيه تجسيد الذات الإلهية الذي اعتبره بعض المسلمين تجديفا في حق العقيدة الدينية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى