انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » مجموعة تنسيقية الامازيغ تقتحم مقر المؤتمر الوطني العام أثناء عقد جلسته اليوم الثلاثاء

مجموعة تنسيقية الامازيغ تقتحم مقر المؤتمر الوطني العام أثناء عقد جلسته اليوم الثلاثاء

استنكر المؤتمر الوطني العام محاولات التهجم واقتحام مقراته ، ومحاصرة واحتجاز أعضائه من قبل مجموعة تنسيقية الامازيغ خلال الاعتصام الذي نظمته اليوم أمام مقر المؤتمر بطرابلس للمطالبة بدسترة اللغة الامازيغية ، وتعبيرا عن رفضهم لقانون الهيئة التأسيسية الذي أقره المؤتمر الوطني العام . وأوضح الناطق الرسمي باسم المؤتمر الوطني العام السيد ” عمر حميدان ” في تصريح خص به وكالة الأنباء الليبية – أن رئيس المؤتمر وعددا من أعضائه استقبلوا قادة الامازيغ للتحاور معهم والتباحث في مطالبهم وعرضها على المؤتمر لمناقشتها وإمكانية تلبية مطالبهم . وقال إن هذا الاعتصام خرج عن إطاره المدني السلمي وقاموا باقتحام مقر المؤتمر بالقوة ودخلوا وعاثوا في المؤتمر فسادا بتحطيم وتكسير منظومة المؤتمر وأجهزة الحاسوب الخاصة بالأعضاء وتمزيق جوازات سفر الأعضاء وأوراقهم وطرحوها أرضا وكذلك دخلوا على أرشيف المؤتمر والمكاتب الخدمية للمؤتمر وحطموا أجهزة الحاسوب والمنظومة ، واصفا هذا العمل بالمؤسف جدا واعتداءا على شرعية المؤتمر . وأضاف ” حميدان ” في تصريحه أن المؤتمر يستنكر هذا الاعتداء الصارخ عليه وعلى مؤسساته وعلى أعضائه والاعتداء على الشرعية مهما كانت المطالب ومهما كانت شرعية هذه المطالب وأحقيتهم في أن يطالبوا بحقوقهم فلا ينبغي أن يصل إلى التهديد لمؤسسات الدولة والاعتداء على شرعية المؤتمر والاعتداء على أعضائه . وقال إن هذا أمرا مرفوض إطلاقا والمؤتمر سيشكل لجنة تحقيق بشأن ما حدث ، وطالب الحكومة بتحمل مسؤوليتها بتوفير حماية المؤتمر وصون شرعيته ، واعتبر هذا الاعتداء اعتداء على كل الليبيين .

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى