انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » مجلس الأمن ودول غربية وعربية تدين هجوم كورنثيا

مجلس الأمن ودول غربية وعربية تدين هجوم كورنثيا

دان أعضاء مجلس الأمن الدولي ودول أصدقاء ليبيا ما وصفوه بـ “الهجوم الإرهابي” الذي تعرض له فندق كورنثيا أمس الثلاثاء.

وحث مجلس الأمن، عبر موقعه الرسمي، و أمريكا وبريطانيا وفرنسا وألمانيا وإيطاليا ومالطا وإسبانيا، حسب ما نشره موقع الحكومة البريطانية ـ كافة الأطراف الليبية على “الانخراط بجدية” في الحوار، وعدم السماح لمثل هذه الهجمات بتقويض جهود الحوار، مؤكدين دعمهم لجهود الممثل الخاص للأمين العام في ليبيا برناردينو ليون.

فيما قال وزير الشؤون الخارجية الكندي جون بيرد، عبر الموقع الرسمي للوزارة: إن “الهجوم الإرهابي” أثار غضب كندا، مضيفاً أن “المتطرفين” يستغلون عدم الاستقرار في البلاد، ويسعون إلى ألا تكون ليبيا دولة مستقرة وآمنة ومزدهرة.

وفي الجانب العربي، أعربت الخارجية المصرية عبر موقعها الرسمي إدانتها “للهجوم الإرهابي” الذي استهدف فندق كورنثيا، داعية المجتمع الدولي إلى التكاتف في مواجهة “الإرهاب” الذي يستهدف أمن العالم واستقراره.

وفي تصريح لوكالة الأنباء الجزائرية، دان الناطق الرسمي باسم وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية عبد العزيز شريف، “الهجوم الإرهابي” الذي تسبب في سقوط ضحايا أبرياء، مضيفاً أن هذا الهجوم هو محاولة يائسة غرضه زعزعة استقرار ليبيا، وتقويض مساعي المجتمع الدولي ودول الجوار.

كما نقلت وكالة الأنباء القطرية استنكار دولة قطر “للتفجير الإجرامي”، وإطلاق النار العشوائي من قبل مسلحين اقتحموا الفندق الذي يضم عدداً من البعثات الدبلوماسية، كما نددت باستمرار عمليات العنف التي تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في البلاد.

وكان فندق كورنثيا في العاصمة طرابلس قد تعرض لهجوم مسلح صباح أمس الثلاثاء، أدى إلى مقتل 10 أشخاص من جنسيات مختلفة، وإصابة 12 آخرين بجروح متفاوتة.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى