انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » ليبيا تشترط تسليم أنصار القذافي لضخ استثمارات جديدة فى مصر

ليبيا تشترط تسليم أنصار القذافي لضخ استثمارات جديدة فى مصر

قال رئيس مجلس الأعمال المصري الليبي ناصر بيان، اليوم، حسب “وكالة أنباء الأناضول” إن ليبيا متوقفة عن ضخ أية استثمارات في السوق المصري، لاشتراطها تسليم بعض الشخصيات المنتمية لنظام الرئيس الليبي السابق، والموجودين في مصر حاليًا.

وكان المجلس الوطني الانتقالي الليبي، طلب من الحكومة المصرية ،في الخامس من سبتمبر الجاري، تجميد أموال وأرصدة 329 شخصًا وشركة ومؤسسة ،تعمل على الأراضي المصرية وترتبط بعلاقات قوية مع نظام العقيد معمر القذافي، الذي أطاحت به ثورة شعبية في أكتوبر 2011.

وأضاف ناصر بيان، أن المجلس المصري الليبي يسعي لزيادة الاستثمارات الليبية في مصر إلى 30 مليار دولار، خلال السنوات العشر المقبلة، أسوة بحجم الاستثمارت الليبية في تونس.

وأوضح أن حجم الاستثمارات الليبية في مصر 3 مليارات دولار، معظمها استثمارات حكومية تتركز في قطاعات البنوك والبترول والزراعة، وأن نسبة استثمارات الشركات الخاصة والأفراد ضئيلة جدا”.

وأكد أن حجم التبادل التجاري بين مصر وليبيا لا يرتقي لمستوى العلاقات السياسية والتاريخية، ولفت الى  إنه لا يتجاوز 450 مليون دولار، منها 227 مليون دولار صادرات مصرية، و223 مليون دولار واردات ليبية.

وأشار الى أن ليبيا تشهد انفتاحا اقتصاديا وتستعد لطفرة تشريعية ،من أجل تفعيل القطاع الخاص، وتوسيع حجم التبادل التجاري مع العالم.

وتوقع ناصر بيان زيادة الاستثمارات الليبية في مصر ،بعد التشكيل الكامل للحكومة الليبية، وأن مجلس الأعمال سيدعو الجانب الليبي لمؤتمر ضخم؛ لبحث الاستثمار في مصر.

وحول حقوق المصريين العاملين فى ليبيا، قال بيان إن “الحكومة الليبية أكدت أن حقوق المصريين محفوظة، وسيتم استردادها بعد استقرار الأوضاع”.

وأضاف رئيس المجلس، أن الشركات المصرية تنسق لإعادة الإعمار فى ليبيا، وأن عدد المصريين العاملين هناك وصل قبل الثورة الليبية إلي مليوني عامل، ومن المتوقع أن يرتفع إلى 5 ملايين عامل خلال الأعوام  المقبلة.

وكالة أنباء التضامن

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى