انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » قوة درع ليبيا: حصلنا على دعم الجيش لطرد أنصار الشريعة

قوة درع ليبيا: حصلنا على دعم الجيش لطرد أنصار الشريعة

قالت قوات درع ليبيا التي طردت كتيبة أنصار الشريعة الإسلامية من مقرها في مدينة بنغازي أمس الجمعة إنها نالت موافقة الجيش الليبي على القيام بهذه الخطوة.

وطرد أعضاء أنصار الشريعة الإسلامية من المدينة الواقعة شرق البلاد في إطار موجة من الغضب ضد الجماعات المسلحة التي تسيطر على أجزاء كبيرة من ليبيا منذ أكثر من عام بعد الإطاحة بالقذافي.

وبعد اجتياح قواعد كتيبة أنصار الشريعة الإسلامية توجه الحشد لمهاجمة كتيبة السحاتي الموالية للحكومة معتقدا أن أعضائها إسلاميون مما أدى إلى رد مسلح قتل فيه أكثر من 11 شخصا على الأقل و أصيب 60 آخرون بحسب رويترز.

وعقد قادة عسكريون من قوة درع ليبيا و كتائب أخرى موالية للحكومة مؤتمرا صحفيا مشتركا أكدوا خلاله على ولائهم للدولة وقالوا إنهم نفذوا حملة اعتقالات في أعقاب أعمال العنف.

ومضى الحشد الذي واصل ترديد شعارات مناهضة لأنصار الشريعة و زاد عدده ليصل إلى الآلاف في محاولة لاقتحام مقر منفصل تتولى كتيبة السحاتي القوية المؤيدة بحكومة حراسة مخزن كبيرا للأسلحة داخله وفتحت النار المغيرين وحمل لصوص أسلحة من المقر بينما هتف الرجال قائلين إن بنغازي ستكون جحيما لأنصار الشريعة.

واقتحام مقر أنصار الشريعة الذي لم يواجه مقاومة تذكر هو فيما يبدو جزء من اجتياح منسق لمقار الكتائب من قبل الشرطة وقوات الحكومة ونشطاء في أعقاب مظاهرة حاشدة ضد وحدات المليشيا يوم الجمعة في بنغازي.

وكالة أنباء التضامن

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى