انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » قطر تنفي دعمها لأي فئة أو كتلة سياسية في ليبيا

قطر تنفي دعمها لأي فئة أو كتلة سياسية في ليبيا

 

جددت دولة قطر تأكيدها لدعم ومُساندة الشعب الليبي في ثورته وبناء دولته خلال بيان مساء ،أمس الخميس، صدر عن السفارة القطرية في العاصمة طرابلس.

ونفى البيان الذي تنقلته بعض وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي حول دعم قطر لبعض الفئات أو الكتل السياسية وتدخلها في الشأن الداخلي لليبيا.

وأضاف البيان أن” ما تتمناه دولة قطر لا يخرج عن رفعة الشعب الليبي ورفاهيته”، واصفاً اتهامات تدخل قطر في الشأن الليبي بالباطلة.

كما تجدر الإشارة إلى أن قطر إحدى الدول العديدة التي لعبت دورا في نصرة الشعب الليبي إبان اندلاع الثورة في فبراير قبل أكثر من عامين وأن اتهامات تُوجه لها منذ فترة حول تدخلها في الشأن الليبي ودعمها لبعض الفئات فيه ، آخر هذه الاتهامات وُجهت من قبل أعضاء في المؤتمر الوطني العام .

تعليقات (5)

  • احمد الهواري

    من يعتقد ان قطر ستقول نحن ندعم طرف ضد طرف ؟ هذا غباء
    قطر لن تعترف ولكن الواقع يؤكد ذلك وعلي الصلابي هو من يلعب بالاطراف داخل ليبيا

  • احمد الهواري

    تعليقك يحتاج مراجعة الإدارة قبل نشره
    اذن ما زلنا في ايام معمر

  • هاني عبد الكريم

    يا حبيبي انت تتحدث من منتلق الغموض في السياسة، ان اوافقك الرأي ان السياسة امور لانفهمها ضف الى ذلك تعليقك غامض

  • هاني عبد الكريم

    كيف دبرت قطر لابعاد محمود جبريل…؟
    كانت اروع فكرة هي الالتجاء الى العزل السياسي “المطور” (مطور = لحق بجميع السياسيين حتى الابرياء من انتمائهم للقذافي)، و نتيجة لهذا العمل راح ضحيته من دعم هذه الثورة بقلب وفي الا و هو المستشار مصطفى عبد الجليلن و مقتل عبد الفتاح يونس فاصبحت ليبيا مجردة من اكثر العقول براعة من من يحميها، و كانت هذه الاستفزازات عن طيرق التلاعب بمشاعر الليبيين عندما همس في اذان الليبيين بان العميد عبد الفتاح يونس قد خان الوطن و كذا و كذا اما مصفطفى عبد الجليل وضع ضمن من عمل مع القذافي، فراح الشعب الليبي المسكين يبتلع فقاعات قطر “ذيل امريكا”

  • هاني عبد الكريم

    لا احد يحاول ان يجرد قطر مما هي فيه الان، قطر هي يد امريكا في المنطقة العربية، و اكثر شخصية تستفزني اولائك الذين يقولون ان قطر مجرد وسيط، لا حول و لا قوة الا بالله، و حسبي الله و نعم الوكيل حتى يرينا الله فيكم ما رايناه في شارون الذي لا يزال ميتا سريريا تذكره الاشباح بالشيخ احمد ياسين.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى