انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » فريق الحوار بالمؤتمر الوطني العام يعود لطرابلس لمناقشة رسالة ( ليون) وإجراء التعديلات اللازمة عليها

فريق الحوار بالمؤتمر الوطني العام يعود لطرابلس لمناقشة رسالة ( ليون) وإجراء التعديلات اللازمة عليها

أعلن رئيس فريق الحوار بالمؤتمر الوطني العام الدكتور ( صالح المخزوم ) أن الوفد سيعود لمناقشة الرسالة التي بحثها رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا ( برناردينو ليون) مع أعضاء المؤتمر في طرابلس وكيفية تفعيلها , بحيث تتاح الفرصة للمؤتمر الوطني العام بأن يقدم تعديلاته والتي يراها ضرورية لإنجاح الحوار . وأوضح ( المخزوم) عقب اختتام جولة الحوار السياسي الليبي في جنيف ، أنه بعد عرض الرسالة على أعضاء المؤتمر ، سيتم تقرير الآلية التي سيلتحق بها المؤتمر في الجولات القادمة. وجدد (المخزوم) التأكيد على أن التوقيع بالأحرف الأولى على الاتفاق السياسي غير ملزم للمؤتمر الوطني وأنه على موقفه ولن يوقع على هذه الوثيقة بالأحرف الأولى. وأشار إلى أن المشاركة أمس واليوم في جنيف هي للتأكيد على أن المؤتمر الوطني العام عازم على المضي في الحوار ، مؤكدا أنه لا حل للأزمة الليبية إلا بالحوار ولكن دون التنازل عن الثوابت ومنها أن القرارات التي أصدرها مجلس النواب في طبرق هي قرارات لابد من معالجتها. ونوه ( المخزوم) على أن جلسات جنيف أثبتت أن هناك تقاربا كبيرا في وجهات النظر بين الطرفين الأساسيين ، وأن الجميع يرغب في اتخاذ خطوات سريعة لإنجاح الحوار.

تعليقات (1)

  • .masoud M Naser

    ما اعتقده ان هولاء الذين يجتمعون من حين لآخر في أماكن متعددة خارج ليبيا نيابه عن أحزابهم ولغرض تحقيق مصالحهم الشخصيه والحزبيه لا تهمهم مصلحه ليبيا ولا مصالح الليبيين وبالتالي ليس للوقت عندهم حساب يموت من يموت ويعيش من يعيش من الشعب الليبي المهم مصالحهم إلخاصه هذا هو ما يشعر به كل مواطن ليبي الان اتجاه هذه الزمره ولكن نبش هم ان للصبر حدود وقد بدا الشعب الليبي يفقد في صبره بدا بكسر عن أنيابه وقريبا سوف يروا مالا يسرهم وليعلموا انهم ليس باقوي من سبقوهم وهم يعرفوا هذا جيدا علي الرغم من ان الماده والسلطه عامت بصرهم وبصائرهم

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى