انت هنا : الرئيسية » اخبار عالمية » غارة إسرائيلية في سوريا تقتل شخصيات بارزة في حزب الله

غارة إسرائيلية في سوريا تقتل شخصيات بارزة في حزب الله

أكد حزب الله اللبناني إن غارة نفذتها طائرة هليكوبتر إسرائيلية في سوريا يوم الأحد قتلت مسؤولا عسكريا وإبن القائد العسكري السابق للحزب عماد مغنية وأربعة آخرين في ضربة قد تؤدي الى عمليات إنتقامية.

واستهدف الهجوم الصاروخي موكب جهاد مغنية بمحافظة القنيطرة السورية بالقرب من مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل.

وقالت قناة المنار التابعة لحزب الله ان “الشهداء الستة قضوا في الغارة الجوية الصهيونية التي استهدفتهم أثناء قيامهم بتفقد ميداني لبلدة مزرعة الأمل في القنيطرة السورية”

ونعى حزب الله قتلاه وقال في بيان “بإيمان وإحتساب وفخر وإعتزاز تزف المقاومة الاسلامية في لبنان إلى شعبها الوفي وأمتها الأبية..الشهداء الأبرار”

وعدد بيان الحزب أسماء ستة قتلى من بينهم القائد العسكري محمد احمد حسن مواليد عام 1972 وجهاد عماد مغنية مواليد عام 1989.

يأتي الهجوم بعد ثلاثة أيام من قول الأمين العام لحزب الله حسن نصر الله أنه يعتبر أن الهجمات الإسرائيلية المتكررة في سوريا عدوانا كبيرا وأن سوريا وحلفاءها لهم الحق في الرد.

وكان حزب الله قد خاض حربا استمرت 34 يوما ضد إسرائيل في عام 2006 ويقاتل مع قوات الرئيس بشار الأسد في الصراع السوري الذي يقترب من إكمال عامه الرابع.

وقال موقع تابناك الاخباري الايراني شبه الرسمي إن عددا من أفراد الحرس الثوري قتلوا ايضا في الهجوم دون ذكر مزيد من التفاصيل. وقال التلفزيون الايراني الرسمي إنه لم يتسن التأكد من هويات “الشهداء”.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى