انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » عبدالعزيز: عمان لن تسمح لعائلة القذافي ممارسة أي نشاط سياسي

عبدالعزيز: عمان لن تسمح لعائلة القذافي ممارسة أي نشاط سياسي

عائلة

أعلن وزير الخارجية الليبي محمد عبد العزيز إن طرابلس تلقت تأكيدات من سلطنة عمان بأن أفراد عائلة الرئيس الليبي الراحل معمر القذافي، الذين منحتهم السلطنة حق اللجوء، لن يقوموا بأي نشاط سياسي.

وقال الوزير، الذي يزور السلطنة ضمن وفد ليبي برئاسة رئيس المؤتمر الوطني العام محمد المقريف، إن “سلطنة عمان قبلت أن يعاملوا كلاجئين سياسيين وهذا من حقها، والذي يهمنا بالدرجة الأولى أن لا يكون لهم أي نشاط سياسي معاد لثورة 17 فبراير”.
وأضاف “لقد حصلنا على تأكيدات في مناسبات عدة من الأخوة العمانيين بأن هذا شيء يحافظ عليه، ولا يمكن أن ينطلق أفراد العائلة اللاجئون، ويسيئوا إلى ثورة فبراير. هم مواطنون ليبيون ومن يحب الوطن يخدمه، اذا كان في المعارضة أو مع الثورة أو ضد الثورة، في النهاية ليبيا فوق الجميع”.
وأكد عبد العزيز أن “الوفد لم يتطرق إطلاقاً إلى هذه المسألة خلال مباحثاته مع المسؤولين العمانيين”.
وقال إن “عمان منحت حق اللجوء إلى عائشة القذافي وأبنائها وزوجها وأخيها محمد، وبقية الأسرة في الجزائر”.

تعليقات (1)

  • اشتيه المصراتى

    لايحق لسلطة عمان ان تمنح عائلة المقبور القذافى حق اللجؤ السياسى باعتبارهم مجرمين مطلوبين للعدالة فى ليبيا الثورة فكيف تسمح سلطة عمان لهذه العائلة الساقطة ان تفلت من العقاب جزاء ما اقترفت من جرائم فى حق الشعب الليبى والجرائم مختلفة ومتنوعة من قتل وتعذيب واغتصاب ونهب للاموال والممتلكات وهدر للثروات وصرفة وافساد للذمم والاخلاق وغيرها من الجرائم التى ارتكبوها او حرضوا على ارتكابها فكيف يفلتوا من العقاب وبكل سهولة هؤلاء الاوغاد فالعيب عن السلطنة وخاصة السلطان قابوس الذى وصفه المقبور فى احد خطبه بان سلطنة عمان مربط الحمير فالحق ان السلطان لم يتخذ موقفا من المقبور الذى وصفه بهذا الوصف البدى نرجو اعادة النظر فى منح اللجؤ وتسليمهم الى الدولة الليبية لينالوا عقابهم جزاء ما اقترفت ايديهم

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى