انت هنا : الرئيسية » منوعات » طفلتان ليبيتان تتحصلان على مركز متقدم في مسابقة عالمية لرسوم الأطفال باليابان

طفلتان ليبيتان تتحصلان على مركز متقدم في مسابقة عالمية لرسوم الأطفال باليابان

تحصلت طفلتان ليبيتان على مركز متقدم في مسابقة عالمية لرسوم الاطفال باليابان من اصل ( 24,008 ) لوحة فنية من ( 91 ) دولة . وتميزت لوحتا كل من التلميذة ” بشرى محمد صالح ” من مدرسة الفتح بمدينة سرت والتلميذة ” نسيبة نوري صالح ” من مدرسة أصول العلم للتعليم الحر بقصر بن غشير في هذه المسابقة والتي تقام باسم معرض الفنون بينالي كاناجاوا الدولي لفنون الطفل من سن ( 12 ) و حتى الـ ( 16 ) كل سنتين في اليابان . وقد أعلنت نتائج هذه المسابقة الدولية في 9 مايو 2013 ، وتميز بهذه المسابقة 24 عملا على كل فئة عمرية بعد عملية اختيار صارمة ودقيقة من أصل ( 24,008 ) لوحة فنية من مختلف انحاء العالم حيث وصلت مشاركات الدول ( 21,725 ) لوحة فنية والباقي مشاركات يابانية . وستمنح جوائز للمتميزين التي صنفت كبرى ومتوسطة وصغرى بعدد 24 جائزة عن كل فئة عمرية وتمنح الجائزة الكبرى لمتسابق واحد ، هذا وقد تحصلتا الطفلتان ” نسيبة ” و ” بشرى ” المشاركتان من ليبيا على الجائزة المتوسطة . وسيقام حفل توزيع الجوائز الكبرى في 29 يونيو 2013 بمدينة كاناغاوا باليابان ويسبقه معرض للرسومات المتميزة والمختارة والمتحصلة على الجوائز . يشار إلى أن الطفلتين الليبيتين شاركتا في هذه المسابقة العالمية عن طريق إدارة النشاط المدرسي قسم الفنون التشكيلية بوزارة التربية والتعليم حيث تم الإعلان عنها في وقت كافي من نهاية العام الماضي للمشاركة في هذه المسابقة . وقد شكلت إدارة النشاط المدرسي بالوزارة لهذا الغرض لجنة فنية متخصصة من التفتيش التربوي وقسم الفنون التشكيلية بالإدارة لاختيار الأعمال الفنية للمواهب الصغار من مختلف أنحاء ليبيا التي تتوفر فيها معايير وشروط المشاركة في هذه المسابقة الدولية . وانطلقت المسابقة منذ العام 1981 وعادة يتم عرض أعمال الأطفال المشاركين من كل أنحاء العالم في شهر يونيو ، وهي من تنظيم (الجمعية التعاونية ما وراء البحار اليابان) .

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى