انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » طرابلس المركز وجنزور ترحبان بالحوار مع الحفاظ على الثوابت

طرابلس المركز وجنزور ترحبان بالحوار مع الحفاظ على الثوابت

أكدت بلدية طرابلس المركز ـ في بيان لها ـ التزامها ومساندتها لجهود بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا لإنجاح الحوار السياسي مع الحفاظ على ثوابت ثورة فبراير، والالتزام بالإعلان الدستوري.

وفي السياق نفسه، شدد المجلس البلدي ومجلس الشورى ومؤسسات المجتمع المدني بجنزور، على تمسكهم بثوابت ثورة فبراير وحكم المحكمة العليا، وبشرعية المؤتمر الوطني العام باعتباره الممثل الشرعي والوحيد والمتحدث باسمهم، مؤكدين في الوقت ذاته على أنه لا يحق لأي جهة المشاركة في الحوار إلا بعد موافقة المؤتمر الوطني العام.

وكان المجلس البلدي مصراتة قد أعلن في بيان له في 13 الشهر الجاري دعمه لجهود الحوار المبذولة، مشدّداً على ضرورة أن تحضر كل الأطراف المدعوة للحوار، و تنبذ مصالحها الشخصية والحزبية، و على ضرورة احترام القضاء، والتمسك بالإعلان الدستوري.

يشار إلى أن المحادثات الأولى للحوار السياسي انطلقت مساء الأربعاء الماضي بجنيف بحضور أعضاء من “مجلس النواب”، وشخصيات سياسية واستشارية، دون حضور ممثلين عن المؤتمر الوطني العام، ومن المقرر استئنافها هذا الأسبوع بناء على قرار المؤتمر الوطني الذي أجّل الإعلان عن موقفه من الحوار إلى يوم غد الأحد.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى