انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » سبها: قتيلين في حادثين منفصلين وطلبة الآداب يوقفون الدراسة لدواعي أمنية

سبها: قتيلين في حادثين منفصلين وطلبة الآداب يوقفون الدراسة لدواعي أمنية

قُتل شرطي بمركز شرطة القرضة في مدينة سبها بعد أن استهدفه شقيقه بأعيرة نارية مساء أمس الأحد.

وقال رئيس مركز شرطة القرضة يونس عبدالقادر،  إن القاتل مختل عقليا ووجد السلاح قريبا منه حين قتل الشرطي، وأنه أصاب نفسه وجرى نقله إلى المستشفى.

وفي حادث آخر قُتل شخص وجرح آخران في تبادل لإطلاق النار في مشاجرة بين بين عائلتين في منطقة الجديد وسط سبها ليلة البارحة الأحد.

وقال رئيس قسم التحري والضبط بمركز شرطة القرضة يحيى شوايل ، إن القتيل والذي يبلغ من العمر 27 عاما قتل على خلفية ثأر لعائلته مع عائلة أخرى، وأن ذوي القاتل سلموا ابنهم لمركز الشرطة.

وعلى صعيد آخر أوقف طلبة كلية الآداب بجامعة سبها صباح اليوم الدراسة، احتجاجا على ما وصفوها ب”الاختراقات الأمنية التي تتعرض لها الكلية بشكل متكرر”.

وأوضح طلبة كلية الآداب في بيانهم “أن الحرم الجامعي للكلية صار مستباحا للمسلحين بشكل لا يشعرون معه بالأمان “.

وقال أحد طلبة كلية الآداب صدام الساكت لأجواء نت، إن إيقاف الدراسة سيستمر حتى تلبى مطالبهم، داعياً إلى إبعاد الحرم الجامعي عن الخلافات والمشاكل الاجتماعية التي تشهدها المدينة.

وتشهد أطراف مدينة سبها اضطرابات أمنية متكررة منذ اشتباكات يناير من العام الماضي كان أخرها السطو على مصرف الصحاري، وسرقت حوالي 7 ملايين دينار ليبي يوم الإثنين الماضي وتعرض عدد من المقرات الحكومية بحي الثانوية للتخريب من قبل مجموعة مسلحة يوم الأربعاء.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى