انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » دعوة للتسامح بمناسبة اليوم العالمي للتسامح

دعوة للتسامح بمناسبة اليوم العالمي للتسامح

أكدت الجمعية العامة للأمم المتحدة على أن التسامح هو وحده الذي يضمن بقاء الإنسانية طالما كان التنوع والاختلاف أمرين ملازمين للوجود الإنساني وسنّة كونية لا مناص منها.

وهو ما تعمل على تكريسه سنويا بمناسبة اليوم العالمي للتسامح الذي يصادف السادس عشر من نوفمبر من كل سنة.

ودعا الأمين العام للأمم المتحدة “بان كي مون” القادة على الصعيد الوطني والمحلي وجميع أولئك الذين يملكون التأثير عن طريق وسائط الإعلام التقليدية والاجتماعية إلى اعتناق التسامح من حيث كونه رابطاً للجميع في رحلتنا المشتركة نحو مستقبل مستدام يسوده السلام.

وبشأن هذه المناسبة قال الكاتب الصحفي هشام الشلوي لأجواء لبلاد نحن بحاجة إلى تسامح بين الفرقاء السياسيين، وكذلك الفرقاء الاجتماعيين، إنه ليس أمامنا خيارات عديدة، فإما طي صفحة الماضي مع اتخاذ إجراءات عملية لمحاسبة المجرمين وتعويض الضحايا، وإما الحرب الأهلية التي بدأت بذروها بالعاصمة طرابلس مع عدم ضمان انتقالها لأماكن أخرى.

وأكد عضو دار الإفتاء الليبية حسن الشريف على ضرورة تسامح الليبيين دعا جميع الليبيين في هذه الأيام الحساسة إلى أن يتقوا الله في بلدهم وأن يتسامحوا في الدماء والأعراض والأموال وأن يجعلوا القانون هو الفيصل بينهم وأن لا يكون السلاح هو المحتكم إليه.

يذكر أن هناك دعوات وجهوداً مكثفة تبذل للمصالحة بين الأطراف المتنازعة في ليبيا.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى