انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » جلسة استثنائية لمناقشة “سحب الثقة من الحكومة”

جلسة استثنائية لمناقشة “سحب الثقة من الحكومة”

رجح الناطق باسم المؤتمر الوطني العام عمر حميدان أن يعقد المؤتمر جلسة استثنائية الخميس القادم لمناقشة سحب الثقة من زيدان, إذا اتفقت الكتل السياسية فيما بينها يوم الأربعاء.
وأوضح حميدان مساء الثلاثاء أن الجلسة القادمة للمؤتمر سواء كانت الخميس أم الأحد ستكون مخصصة لمتابعة هذا الموضوع, مبينا أن الكتل ستطرح كل مقترحاتها على اللجنة التي شكلت لهذا الشأن.
ولفت حميدان إلى أن الكتل مختلفة فقط فيما بعد سحب الثقة, فبعضها يطالب باعتماد رئيس حكومة بديل قبل الموافقة على إقالة زيدان, فيما تدعو أخرى إلى الإقالة في هذا الوقت, ولدى بعض الكتل الأخرى شروط تطالب بتطبيقها في تشكيل الحكومة القادمة.
وفي ذات السياق قال حميدان إن الاعتصام الذي أقيم اليوم أمام مقر المؤتمر أثر سلبا على اجتماع الكتل السياسية الخاص بمناقشة سحب الثقة من الحكومة المؤقتة, موضحا أن بعض الكتل اعتبرت أن الاعتصام يسبب تهديدا لها.
وأشار حميدان إلى أن أعضاء من المؤتمر خرجوا للاستماع إلى مطالبهم وتهدئتهم, لافتا إلى أن المعتصمين أعاقوا خروج ودخول بعض الأعضاء, منوها في ذات الوقت أنه “اعتصام سلمي ومشروع” في نظر المؤتمر.

مبادرة “عبدالجليل”
وفيما يتعلق بمبادرة رئيس المجلس الانتقالي سابقا مصطفى عبد الجليل التي أعلن عنها أول أمس ذكر حميدان أن المؤتمر لم يناقشها رسميا, إلا أن بعض الأعضاء تباحثوا في الآمر فيما بينهم, منوها إلى أن للكتل حق في تقديم مقترح بشأنها.

وكان رئيس المجلس الانتقالي سابقا مصطفى عبد الجليل قد طرح أمس مبادرة “الوفاق والحوار الوطني” وضع فيها خيارين أمام المؤتمر الوطني العام بخصوص فترته القادمة.

يشار إلى أن المؤتمر الوطني العام كان قد رفع جلسته صباح الثلاثاء عقب تشكيل لجنة مكونة بعضوين من كل كتلة بالمؤتمر لمناقشة “سحب الثقة من الحكومة المؤقتة”.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى