انت هنا : الرئيسية » السلايد شو » تغريم رئيس قناة نسمة التونسية لبثها فيلم يجسد الذات الالهية

تغريم رئيس قناة نسمة التونسية لبثها فيلم يجسد الذات الالهية

 قضت محكمة تونسية يوم الخميس بتغريم اعلامي 2400 دينار (1550 دولارا) بتهمة “النيل من الشعائر الدينية” بعد محاكمة عمقت من الانقسامات بين الاسلاميين والعلمانيين وهو ما اثار قلق الولايات المتحدة بشأن حرية التعبير في البلاد.

وأدانت المحكمة نبيل القروي مدير قناة نسمة التلفزيونية الخاصة “بتعكير صفو النظام العام” و”انتهاك القيم المقدسة” بسبب عرض فيلم الرسوم المتحركة “برسيبوليس” الحائز على جائزة لجنة التحكيم في مهرجان كان السينمائي عام 2007 .

وتدور أحداث الفيلم الفرنسي الامريكي حول فتاة صغيرة تنشأ في ايران ويشمل مشهدا يجسد الذات الالهية.

وعقوبة دفع الغرامة أخف بكثير من عقوبة السجن التي كان يطالب الخصوم الاسلاميون للقروي بفرضها عليه. وكان من الممكن أن يعاقب القروي بالسجن لمدة تصل الى ثلاث سنوات. وانتقد نبيل القروي بشدة قرار ادانته معتبرا اياه ضربة لحرية التعبير وقال لرويترز “انه يوم حزين ليس لي ولنسمة فحسب بل لحرية الاعلام في البلاد.. كنت اتوقع ان تكون الرسالة واضحة للعالم كله بان تونس تضمن الحرية لا ان يتم ادانة القناة.”

واضاف قائلا “انها ادانة لحرية التعبير والابداع وفي يوم يفترض ان يكون للاحتفال بحرية الصحافة”.

وتابع القروي انه ينوي الاعتراض على الحكم.

وأظهرت المحاكمة أن تونس مازالت تكافح لاحداث توازن بين الحساسيات الدينية وحرية التعبير وذلك بعد قرابة 18 شهرا على ثورتها التي كانت شرارة البدء في انتفاضات الربيع العربي.

وفي اول رد فعل دولي عبرت الولايات المتحدة عن خيبة املها من القرار معتبرة انه مثير للقلق بشأن حرية التعبير.

وقال السفير الامريكي في تونس جوردون جراي “ادانته تثير قلقا بالغا بشأن التسامح وحرية التعبير في تونس الجديدة. نفهم ان السيد القروي له حق الطعن في الادانة ونأمل ان يتم حل هذه القضية بطريقة تضمن حرية التعبير وهي حق اساسي حرم منه التونسيون في عهد زين العابدين بن علي.”  

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى