انت هنا : الرئيسية » اقتصاد » تجارة دبي مع إيران تتقلص بمقدار الثلث في 2012

تجارة دبي مع إيران تتقلص بمقدار الثلث في 2012

(رويترز) – قالت سلطات الجمارك في دبي يوم الإثنين إن تجارة الإمارة مع إيران تقلصت بمقدار الثلث في 2012 وهو ما يشير إلى مدى تأثير العقوبات المالية الأمريكية التي أضرت أنشطة التجارة الإيرانية مع بقية دول العالم.

وطالما كانت دبي مركزا تجاريا رئيسيا لإيران وممرا لواردات الجمهورية الإسلامية من السلع الاستهلاكية.

وتضرر هذا الوضع بعد العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة في أواخر 2011 على طهران بسبب برنامجها النووي المثير للجدل وهو ما جعل تعامل البنوك حول العالم مع المؤسسات الإيرانية محفوفا بالمخاطر. وخفضت البنوك في دبي تعاملاتها المرتبطة بإيران بشكل كبير.

وقال أحمد بطي أحمد المدير العام لجمارك دبي إن التجارة بين دبي وإيران بلغت نحو 25 مليار درهم (6.8 مليار دولار) العام الماضي. وهذا يشكل انخفاضا بنحو 31 في المئة من 36 مليار درهم في 2011.

وقال أحمد في مؤتمر صحفي إن الهبوط الحاد للريال الإيراني الذي فقد أكثر من نصف قيمته مقابل الدولار العام الماضي سبب أضرارا للتجارة فضلا عن إحجام بنوك دبي عن التعاملات.

وأضاف أن تجارة السلع مع إيران تشكل الآن اثنين في المئة من إجمالي تجارة دبي. وبلغ إجمالي صادرات وواردات إيران من السلع 194 مليار دولار في 2011 بحسب أحدث بيانات من منظمة التجارة العالمية.

وقال أحمد إن الغالبية العظمى من تجارة إيران مع دول الخليج العربية تمر عبر دبي.

وتباطأ نمو إجمالي تجارة دبي غير النفطية في 2012 ويرجع ذلك جزئيا إلى تراجع التجارة الإيرانية. ونمت تجارة دبي الإجمالية 13 بالمئة إلى 1.235 تريليون درهم في 2012 بعد نمو قياسي بلغ 22 بالمئة في 2011.

وقال أحمد إن هذا النمو يمكن أن يرتفع بشكل طفيف في 2013 إلى 14 في المئة مع ازدهار اقتصاد الإمارة.  

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى