انت هنا : الرئيسية » اقتصاد » بوكـتف: شركة الاتصالات الأوغندية الليبية معرضة للمصادرة بقيمة مالية تبلغ 270 مليون دولار

بوكـتف: شركة الاتصالات الأوغندية الليبية معرضة للمصادرة بقيمة مالية تبلغ 270 مليون دولار

بوكـتف: شركة الاتصالات الأوغندية الليبية معرضة للمصادرة بقيمة مالية تبلغ 270 مليون دولار

قال السفير ” فوزي بوكتف ” القائم بأعمال السفارة الليبية في أوغندا،إن شركة الاتصالات الأوغندية الليبية التي تمتلك فيها ليبيا حصة بنسبة 69 % معرضة للمصادرة مع قرب انتهاء  المهلة المحددة من قبل السلطات الأوغندية.

وناشد ” بوكتف ” في لقاء خاص مع “وكالة أنباء التضامن” كافة السلطات الليبية في طرابلس وطبرق بضرورة الانتباه إلى هذه الاستثمارات المعرضة للمصادرة والعمل على حل كافة الإشكاليات القائمة مع السلطات الأوغندية”.

وكشف ” بوكتف “، أن قيمة رأس مال الشركة يبلغ حوالي 270 مليون دولار، وقيمة العجز القائم عليها يبلغ 82 مليون دولار”، مشيراً إلى أنه تمت إحالة قيم مالية تبلغ حوالي 72 مليون دولار في وقت سابق للشركة تم صرف ما قيمته 67 مليون دولار، ما يعني وجود عجز غير واضح خلال السنتين الماضيتين بقيمة تتجاوز الـ 30 مليون .

وأوضح ” بوكتف” أن ” السلطات الأوغندية أعطت السلطات الليبية مهلتين ابتداءً من شهر ابريل الماضي إلى نهاية شهر اغسطس المقبل وهي بمثابة الإنذار الأخير لتسوية أوضاع الشركة المالية وإلا ستضطر إلى مصادرتها بشكل كامل”.

وأشار السفير الليبي في أوغندا، إلى وجود شركة أخرى معرضة للمصادرة في جنوب السودان بقيمة 115 مليون، موضحاً أنه تمت مصادرة بعض الشركات والاسثمارات الليبية في عدد من الدول الأفريقية من بينها روندا .

وأكد ” بوكتف ” على أنه تواصل مع كافة الجهات المسؤولة في طرابلس وطبرق والمحفظة الاستثمارية للعمل على حل هذه الإشكالية القائمة والمحافظة على الأموال الليبية .

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى