انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » بعثة الأمم: الأطراف الليبية وافقت على الاجتماع في جنيف

بعثة الأمم: الأطراف الليبية وافقت على الاجتماع في جنيف

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا اليوم السبت، موافقة الأطراف الليبية على عقد جلسة جديدة للحوار في مقر الأمم المتحدة بجنيف الأسبوع المقبل.

واقترح ليون تجميد العمليات العسكرية لعدة أيام تمهيداً لبيئة مواتية للحوار.

وترى البعثة أن الحوار يعتبر فرصة لتمكين الليبيين من استعادة الاستقرار، ومنع انزلاق البلاد نحو مزيد من النزاع المسلح والانهيار الاقتصادي، داعية الأطراف إلى التعامل مع الحوار بشجاعة وإصرار، ووضع المصلحة الوطنية فوق كل اعتبار.

وأوضحت البعثة في بيان لها أن الهدف الرئيس هو التوصل لاتفاق بشأن إدارة ما تبقى من المرحلة الانتقالية، وذلك بتشكيل حكومة وحدة وطنية تتمتع بالدعم الواسع، وتهيئة بيئة مستقرة لإقرار دستور دائم للبلاد، إضافة إلى “السعي لرفع الترتيبات الأمنية اللازمة لإنهاء أعمال القتال المسلح في مختلف مدن ليبيا”.

وفي السياق نفسه، اعتبرت الممثلة العليا للشؤون الخارجية وسياسات الأمن بالاتحاد الأوروبي ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيدريكا موغريني، اليوم السبت، أن الاجتماع المقرر عقده بين الأطراف الليبية في جنيف فرصة أخيرة يجب اغتنامها من أجل إيجاد حل سلمي مبني على الحوار.

وأضافت موغريني ـ في تصريح نشر على صفحة بعثة الاتحاد الأوروبي على الفيسبوك ـ أن ليبيا على مفترق طرق حاسم، ويجب على مختلف الجهات الفاعلة ألا يكون لديها أدنى شك في خطورة الوضع الذي وصلت إليه البلاد، حسب قولها.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى