انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » الوفاء للشهداء والعدالة والبناء تستنكران تصريحات امليقطة

الوفاء للشهداء والعدالة والبناء تستنكران تصريحات امليقطة

وصف رئيس حزب العدالة والبناء محمد صوان اتهامات رئيس اللجنة التسييرية لتحالف القوى الوطنية عبد المجيد امليقطة الإسلام السياسي بالاغتيالات، ووصفها بـ “الكلام غير المسؤول ولا يلتفت إليه”.
وأشار صوان في تصريحه مساء الثلاثاء إلى أن تصريحات امليقطة تأتي في سياق الإفلاس السياسي والتلبيس على الناس.
وفي السياق نفسه استنكر رئيس كتلة الوفاء للشهداء محمد عماري تصريحات عبد المجيد امليقطة واصفا إيها بالغريبة.
وقال عماري في تصريحه اليوم الثلاثاء إن كتلة الوفاء تنازلت بعد ما جرى التصويت على خارطتي طريق من قبل من أجل التوافق.
وأشار عماري في تصريحه إلى أن كل الكتل صوتت البارحة على خارطة الطريق المتفق عليها في واحدة من أكبر التوافقات في تاريخ المؤتمر، مطالبا تحالف القوى الوطنية بإيضاح مقصدهم بمصطلح التوافق.
وأوضح رئيس كتلة الوفاء أنه في الأيام الثمانية السابقة من الحوار المستمر جرى الاتفاق على الموقف من الحكومة ومن الإصلاحات الداخلية في المؤتمر، مؤكدا على أن الإصلاحات سوف تطرح للتصويت الأسبوع القادم.
ونبه صوان في تصريحه إلى أن المرحلة الحالية تحتاج إلى لم الشمل وتوحيد الصف، مؤكدا على أن هذه ليست شعارات بل هي واقع تجسد في تصويت المؤتمر يوم أمس.
وبين صوان أنه لا يمكن أن نترك المحكم ونذهب إلى المتشابه، والمحكم هو أن أعضاء المؤتمر صوتوا أمام الناس وانحازوا إلى الخيار الوطني- بحسب قوله.
واستغرب عماري اتهام امليقطة كتلة الوفاء بالهيمنة على المؤتمر مبينا أنه لو كان الأمر صحيحا لمررت الوفاء الخارطة التي تريد وما كانت مضطرة للجلوس إلى طاولة التفاوض. 
وذكر عماري أن الوفاء تعد الكتلة الوحيدة التي لا تملك وكيلا ولا وزيرا في حكومة علي زيدان، “إذ أننا سحبنا أنفسنا منها وقررنا أن نكون معارضة إيجابية تتولى المعارضة بشكل إيجابي يخدم المواطن”، بحسب قوله.
وسجل صوان وعماري اعتراضهما على تقسيم المؤتمر الوطني إلى تيار إسلامي وآخر وطني، حيث قال عماري إن كتلة الوفاء التي تتكون من 34 عضوا بها عشرة أشخاص يأتون من خلفية إسلامية، وأما بقية أعضاء الكتلة فهم مستقلون وطنيون.
واستنكر صوان مصطلح الإسلام السياسي ذاكرا أنه مستورد من تجارب أخرى لأغراض معينة، مضيفا أن “الشعب الليبي كله مسلم وكله انحاز إلى خيار الشريعة الإسلامية ونشأت أحزاب متنوعة تضم الليبيين على اختلافاتهم”.
وأكد عماري أن كتلة الوفاء للشهداء سوفف تعقد مؤتمرا صحفيا يوم غد الأربعاء للرد على اتهامات عبد المجيد امليقطة.
وكان رئيس اللجنة التسييرية لتحالف القوى الوطنية عبد المجيد امليقطة قد اتهم في مؤتمر صحفي مساء اليوم تيار الإسلام السياسي بتبني عمليات الاغتيالات ضد الجيش وأنه هو من قام بها، متهما إياه بتمرير قرارات بالمؤتمر تخدم مصالحه.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى