انت هنا : الرئيسية » رياضة » الوحدات بطلاً لكأس الكؤوس الأردني

الوحدات بطلاً لكأس الكؤوس الأردني


ظفر الوحدات بلقب كأس الكؤوس الأردني لكرة القدم إثر فوزه على منشية بني حسن بثلاثة أهداف نظيفة في الموقعة الجماهيرية التي جرت على استاد الملك عبدالله ورعاها نائب رئيس الاتحاد الأردني لكرة القدم محمد عليان بحضور مندوب شركة المناصير الراعي الرسمي لنشاطات الاتحاد.

الوحدات استحق النتيجة واللقب إثر الأداء الكبير الذي قدمه في المباراة والتي خاضها بتشكيلة ضمت معظم الأسماء المخضرمة، إذ استطاع المدير الفني السوري للفريق محمد قويض صهر هذه الأسماء في نسيج فني متين نجح من خلاله في تكبيل المنشية ودرء خطورته طوال المجريات.

الشوط الأول وإن جاء لمصلحة الوحدات من ناحية السيطرة إلى أن عمليات التهديد لم ترق إلى مستوى التطلعات، وهو ما أثار قلق جماهير الوحدات قبل أن ينجح عامر ذيب في دك الشباك في الدقيقة الأخيرة من عمر الحصة الأولى والتي لم يطرح فيها المنشية أي حراك فني يمكن الإشارة إليه، ليمتد تفوق الوحدات الخططي إلى شوط المباراة الثاني، ليواصل عزفه المنفرد ويحرز له عبدالله ذيب الهدف الثاني د.(57) ومحمود شلبايه الهدف الثالث د.(68).

وخاض الوحدات المباراة بتشكيلته الكاملة هذا الموسم بعد عودة العناصر الدولية من مشاركة المنتخب الاردني في تصفيات كأس العالم، وهو الأمر الذي منح محمد قويض الحرية في اختيار التشكيل الامثل، إذ ارتدى الفريق ثوباً مغايراً وأكثر نقاء على الصعيد الفني من الذي ارتداه ببطولة الدرع التي خرج من دورها قبل النهائي أمام شباب الأردن بهدف نظيف.

اللقب هو الرابع للوحدات على التوالي والحادي عشر في مسيرته الكروية، إذ فاز باللقب أعوام (1989، 1992، 1997، 1998، 2000، 2001، 2005، 2008، 2009، 2010 وأخيراً عام 2011)، في حين يحمل الفيصلي الرقم القياسي برصيد (13) لقباً، ويحتل الرمثا المركز الثاني برصيد لقبين وفاز باللقب مرة واحدة كل من شباب الأردن والجزيرة والحسين إربد، أما المنشية فلم يسبق له الفوز به، علماً بأن الفريق الأخير يتواجد في مصاف دوري الأضواء للعام الثاني على التوالي.

ظاهرة وحلول

من جهة أخرى فجر خبر هروب لاعب شباب الأردن والمنتخب الأولمبي الاردني زيد جابر إلى نادي السويق العماني أزمة أخرى داخل الاوساط الكروية، وبعدما سبقه إلى هذا النادي لاعب الفيصلي الصاعد محمود زعترة، وهو ما دعى الأندية إلى وضع اقتراحات من شأنها تقييد تحركات اللاعبين الهواة خاصة البارزين والذين لم تقم بتقييدهم بشكل رسمي بعقود احترافية.

وفهم أن من بين الإجراءات التي يتم تدارسها اتخاذ قرار يقضي بحرمان اللاعب الذي يحترف دون علم ناديه من اللعب مع أي من الفرق المحلية لمدة ثلاث سنوات، حيث يضغط نادي شباب الاردن وبعض الأندية في اتجاه اتخاذ هذا القرار والذي من شأنه أن يحد من ظاهرة الهروب التي يمكن أن تتجدد مع الأندية الاخرى خاصة ناديي الوحدات والفيصلي.

اتفاق على الريع

إلى ذلك اتفقت الاندية الأردنية على آلية خاصة لريع تذاكر الحضور الجماهيري لمباريات الموسم الكروي، تتمثل في تسليم هذا الملف إلى نادي اليرموك أو الجزيرة اللذين يملكان كوادر تسويقية خاصة بعكس بقية الأندية، بحيث يتم توزيع حصص الريع بداية كل شهر، والتي اتفق على أن تكون بالتساوي ما بين الناديين المتواجهين، بعد اقتطاع نسبة (12%) لمصلحة من قام بتسويق المباراة.

الاجتماع حضرته ثمانية أندية فيما تغيبت أربعة، وتم الإتفاق فيه بالإجماع على هذه الآلية، بعدما طرح الاتحاد ممثلا بأمين السر العام خليل السالم خيارات متعددة لريع بطولتي الدوري والكأس، تقدمها قبول العطاء الأعلى الذي تم التقدم به والبالغ قيمته (444) ألف دينار، وهو ما رفضته الأندية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى