انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » المراقبون الجويون يصدرون بياناً بشأن توقف حركة الملاحة الجوية

المراقبون الجويون يصدرون بياناً بشأن توقف حركة الملاحة الجوية

أكد المراقبون الجويون بمطار طرابلس الدولي أنهم ليسوا في إضراب عن العمل وأن الاشتباكات المسلحة في المطار ومحيطه أدت إلى عدم تمكنهم من الوصول إلى مركز الملاحة الجوية.

وأوضح المراقبون في بيان لهم نشرعلى موقع الحكومة المؤقتة، أن عدم تمكنهم من الوصول إلى مقر عملهم في أبراج المراقبة الجوية أدى إلى توقف الحركة الجوية في جميع المطارات والأجواء الليبية.

وأشار البيان إلى أنه سيجرى العمل على استحداث وتجهيز مكان طارئ لاستئناف الحركة الجوية في جميع المطارات والمهابط المتاحة، وذلك لعودة جميع الليبين العالقين في الخارج خلال عشرة أيام بدءاً من  الجمعة.

وأضاف البيان أن استئناف الحركة الجوية بشكل طبيعي ودائم يتوقف على وقف الاشتباكات المسلحة في مطار طرابلس ومحيطه وفتح مركز الملاحة الجوية الرئيسي.

من جهته أوضح المراقب الجوي علي الزناتي لأجواء نت أن مركز الملاحة الجوية الموجود في محيط مطار طرابلس العالمي يشرف على كافة الأجواء الليبية ( مطارات طرابلس ومعيتقة والكفرة وغات وبنينا ومصراته)

وأوضح الزناتي أن مركز الملاحة الجوية يشرف على مراقبة الاقتراب ومراقبة المنطقة في كافة أجواء ليبيا باعتبارها منطقة سيادة كاملة لليبيا وفقاً لاتفاقيات هافنا 1922 و شيكاغو 1944 واتفاقية باريس 1919.

يشار إلى أن مطار طرابلس كان قد شهد اشتباكات مسلحة مطلع الأسبوع الماضي بين قوات تابعة لما يسمى “قوات فجر ليبيا” وقوات تتبع لكتائب القعقاع والصواعق متمركزة بمطار طرابلس الدولي.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى