انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » المؤتمر الوطني يتّهم أطرافاً بعرقلة الحوار بالقصف الجوي

المؤتمر الوطني يتّهم أطرافاً بعرقلة الحوار بالقصف الجوي

اتّهم المؤتمر الوطني العام، في بيان له أمس الإثنين، أطرافاً ـ لم يسمّها ـ بعرقلة الحوار الوطني المرتقب، وذلك بالقصف الجوي المستمر، ووضع عراقيل سياسية أمام الجهود المبذولة.

وأكد البيان أن هذه العراقيل قد أثرت سلباً على جهود الوسيط الدولي في التواصل مع الأطراف المختلفة، مؤكداً عزمه المضي قدماً في إنجاح مساعي الحوار لحل الأزمة واستقرار البلاد.

وأوضح المؤتمر في بيانه أنه عقد اجتماعات عدة مع بعثة الأمم المتحدة للدعم إلى ليبيا٬ وبعض أصحاب المبادرات السياسية، ومؤسسات المجتمع المدني، في إطار التجهيز لجلسات الحوار المرتقب.

يشار إلى أن بعثة الأمم المتحدة للدعم إلى ليبيا كانت قد اقترحت 5 يناير الجاري ليكون موعداً لجلسة الحوار، بحسب بيان المؤتمر الوطني العام.

 

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى