انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » القادة المؤسسون لغرفة عمليات ثوار ليبيا يؤكدون دعمهم للجهود الرامية لتغليب مصالح ليبيا ووضعها فوق أي اعتبارات فئوية أو حزبية أو خارجية

القادة المؤسسون لغرفة عمليات ثوار ليبيا يؤكدون دعمهم للجهود الرامية لتغليب مصالح ليبيا ووضعها فوق أي اعتبارات فئوية أو حزبية أو خارجية

تابع القادة المؤسسون لغرفة عمليات ثوار ليبيا عن كثب ما خلُصت إليه جهود وفدي الحوار المكلفين من قبل المؤتمر الوطني العام ومجلس النواب بمدينة “قمرت ” التونسية التي تكللت بإعلانِ لمبادئ اتفاق سياسي ليبي بقيادة ليبية، وهو الأمر الذي دعا له ثوار ليبيا وأحرارها منذ بداية الأزمة التشريعية في البلاد. وعبروا في بيان اصدروه تسلمت وكالة الانباء الليبية نسخة منه عن دعمهم للجهود الرامية لتغليب مصالح ليبيا ووضعها فوق أي اعتبارات فئوية أو حزبية أو خارجية ، مشيرين الى ضرورة التزام أي اتفاق يبرم في هذا الإطار بإقرار تحكيم الشريعة الإسلامية كمصدر رئيسي للتشريع في البلاد وببطلان كل ما يخالفها من قوانين وتشريعات. واكدوا في بيانهم على أن حق تعيين رئيس وأعضاء حكومة التوافق الوطني المرتقبة هو حق أصيل لليبيين وأنه من غير المقبول أن ترشح أي شخصيات لشغل مناصب بالأجسام السياسية الناتجة عن الاتفاق من قبل هيئة الأمم المتحدة أو أي وسيط دولي آخر حفاظا على السيادة الوطنية واستقلال إرادة متخذي القرار السياسي. ورأى قادة الغرفة في البيان أنه من الضرورة بما كان أن تنطبق على المرشحين شروط تولي المناصب العامة المتوافق عليها كأن لا يكونوا ممن يحملون غير الجنسية الليبية وأن تجيزهم هيئة تطبيق معايير تولي المناصب العامة. ودعا القادة المؤسسون لغرفة عمليات ثوار ليبيا ثوار ليبيا وأحرارها للتظاهر السلمي عصر الجمعة دعمًا لهذا المسار الوطني في جميع ميادين وساحات الشهداء بليبيا.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى