انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » القائد الأعلى للجيش يكلف عسكريين وثوارا لإنهاء أزمة الجنوب

القائد الأعلى للجيش يكلف عسكريين وثوارا لإنهاء أزمة الجنوب

أصدر القائد الأعلى للجيش الليبي نوري بوسهمين أمس قرارا كلف بموجبه رئيس الأركان العامة بالجيش بتشكيل قوة عسكرية لتأمين الجنوب تتكون من وحدات بالجيش وكتائب الثوار المنضوية تحت شرعية الدولة.

وأوضح الناطق باسم رئاسة الأركان العامة بالجيش علي الشيخي لأجواء لبلاد أن مهمة القوة هي إنهاء الأزمة في الجنوب وتطهيره من أعوان النظام السابق والقبض على المارقين وتأمين الحدود، مشيرا إلى أن رئاسة الأركان ستضع آلية للتعامل مع الجهات المنضوية تحت هذه القوة في الأيام القادمة.

وشدد الشيخي على أن القرار يلزم رئاسة الحكومة ووزارة الدفاع بتوفير كل احتياجات تشكيل هذه القوة وتسخير الإمكانيات اللازمة لإنجاز مهامها الموكلة إليها، مضيفا أن حالة الطوارئ التي تشهدها البلاد تستوجب حشد كل الإمكانيات المادية والعسكرية للدولة لإنهاء الأزمة.

يشار إلى أن المؤتمر الوطني العام قد فوّض الأسبوع الماضي هيئة الرئاسة بمعالجة الأوضاع الأمنية الطارئة في البلاد، واتخاذ القرارات اللازمة إثر إعلانه حالة النفير العام في البلاد الأسبوع الماضي.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى