انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » العثور على جثة طفل مختطف بصياد

العثور على جثة طفل مختطف بصياد

الطفل القتيل عبد الاله عبد الله دفنوش

عثرت دورية تابعة لكتيبة فرسان جنزور على جثة طفل عليها آثار تعذيب صباح اليوم الأربعاء بإحدى الطرق الممتدة بين منطقتي صياد و جنزور.

وقال حسين جلال آمر الدوريات بكتيبة فرسان جنزور: إن الطفل عبدالإله عبدالله دغنوش وجد ملقى على إحدى الطرق الرئيسة بعد شنقه، مشيراً إلى أن الحبل المستخدم في جريمة القتل كان حول عنق الضحية وعلى يديه وجسمه آثار القيد والتعذيب.

وأضاف حسين أن الطفل مختطف منذ ما يقارب الشهرين، حيث طالب الخاطفون والد الطفل وهو مراقب مالي في مصلحة حكومية، طالبوه بمبلغ مالي كبير كفدية، مرجحا أن مقتل الطفل كان بسبب خلافات بين الخاطفين ومجموعة إجرامية أخرى.

يشار إلى أن هذه هي المرة الثانية التي يتعرض فيها طفل للخطف من منطقة جنزور، حيث اختطفت مجموعة مسلحة بمنطقة طينة ابن عضو المؤتمر الوطني عن مدينة زلة يوسف لاحيول أواخر سبتمبر من العام الماضي.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى