انت هنا : الرئيسية » اخبار عربية » الجيش المصري يمهل مرسي 48 ساعة لتقاسم السلطة

الجيش المصري يمهل مرسي 48 ساعة لتقاسم السلطة

 وجهت القوات المسلحة المصرية يوم الإثنين إنذارا فعليا إلى الرئيس الإسلامي محمد مرسي لتقاسم السلطة إذ أمهلت القوى السياسية 48 ساعة للاتفاق على خارطة طريق لمستقبل البلاد وإلا تقدمت هي بخارطة من عندها.

وقال بيان للقيادة العامة للقوات المسلحة اذاعه التلفزيون الحكومي ان البلاد في خطر بعدما خرج ملايين المصريين الى الشوارع يوم الأحد للمطالبة بتنحي مرسي وتعرض مقر جماعة الاخوان المسلمين الحاكمة للحرق والنهب.

وأضاف البيان “إذا لم تتحقق مطالب الشعب خلال المهلة المحددة فسوف يكون لزاما عليها (القوات المسلحة)… أن تعلن عن خارطة مستقبل.”

واضاف أن الشعب عبر عن ارادته بوضوح لم يسبق له مثيل في المظاهرات الحاشدة ولن يؤدي ضياع المزيد من الوقت سوى لزيادة خطر الانقسام والعنف.

وقال الجيش انه سيشرف على تنفيذ خارطة الطريق “بمشاركة جميع الأطياف والاتجاهات الوطنية المخلصة بما فيها الشباب الذى كان ولا يزال مفجرا لثورته المجيدة.”

وهتف المتظاهرون خارج القصر الرئاسي مرحبين ببيان الجيش واشادت به جبهة الانقاذ الوطني التي تمثل ائتلافا لاحزاب معارضة.

وفي ميدان التحرير بوسط القاهرة احتفل الالاف ببيان الجيش. وقال المحاسب محمد ابراهيم البالغ من العمر 50 عاما “نريد ان يحكم مجلس جديد للقوات المسلحة حتى اجراء انتخابات جديدة.” واضاف “الجيش وحده يدعم ارادة الشرعية الثورية للشعب.”

وفي وقت لاحق حلقت طائرات هليكوبتر عسكرية فوق القاهرة رافعة العلم الوطني.

ورحبت به ايضا حملة تمرد التي نظمت الاحتجاجات على مرسي لكنها دعت لمواصلة الاحتشاد حتى يتنحى الرئيس.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى