انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » البغدادي المحمودي يضرب عن الطعام داخل سجنه في محاولة لعدم تسليمه لليبيا

البغدادي المحمودي يضرب عن الطعام داخل سجنه في محاولة لعدم تسليمه لليبيا

 اعلن بغدادي المحمودي، اخر رئيس وزراء في عهد الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي، الاضراب عن الطعام داخل سجنه في تونس احتجاجا علي احتمال تسليمه الي ليبيا.

وقال المحامي مبروك كرشيد رئيس هيئه الدفاع عن المحمودي لوكالة فرانس برس الاثنين ان موكله “دخل في اضراب عن الطعام منذ السبت الماضي بعد ادلاء حمادي الجبالي رئيس الحكومة التونسيه بتصريحات صحافيه الاسبوع الماضي المح فيها الي احتمال تسليم المحمودي الي طرابلس”.

واعلن الجبالي في مؤتمر صحافي مشترك عقده في تونس في السابع عشر من ايار/مايو مع نظيره الليبي عبد الرحيم الكيبي ان تونس “لن تكون ملجا لمن يهدد امن ليبيا” وذلك ردا علي سؤال بشان مصير المحمودي المعتقل في تونس منذ أيلول/سبتمبر 2011.

ورفض الجبالي الاجابه خلال المؤتمر الصحافي بنعم او لا عندما سئل ان كانت بلاده ستسلم البغدادي المحموديالي ليبيا مكتفيا بالقول “نحن في خدمه الشعب الليبي”.

ولا يزال المحمودي (67 عاما) في السجن منذ اعتقاله في 21 أيلول/سبتمبر 2011 جنوب البلاد، عندما كان يحاول التسلل الي الجزائر المجاوره علي متن سيارة رباعية الدفع.

ووجهت ليبيا طلبين رسميين الي تونس لتسليم المحمودي واحالته امام القضاء الليبي.

وتتهم طرابلس المحمودي بالفساد المالي في عهد معمر القذافي، وب”التحريض” علي اغتصاب نساء ليبيات خلال ثوره 17 شباط/فبراير 2011 التي اطاحت بنظام القذافي.

واصدرت محكمه الاسئناف بالعاصمه تونس يومي 8 و25 تشرين الثاني/نوفمبر 2011 حكمين منفصلين بتسليم البغدادي المحمودي الي ليبيا.

وبحسب القانون التونسي لن يصبح قرار التسليم نافذا الا بعد توقيع الرئيس التونسي منصف المرزوقي عليه.

ورفض الرئيس التونسي السابق فؤاد المبزع التوقيع علي قرار التسليم وبرر ذلك بخشيته من تعرض المحمودي الي التعذيب او القتل مثلما حصل مع معمر القذافي.

وقال الرئيس التونسي الحالي المرزوقي انه لن يسلم المحمودي الا اذا توفرت له ظروف “محاكمه عادله” في ليبيا.

ويطالب محامو المحمودي ومنظمات حقوقيه دوليه الرئيس التونسي بالا يسلم المحمودي.

(ا ف ب)

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى