انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » البرعصي: إصلاح أعطال الكهرباء فى المنطقة الشرقية ينعكس على “الغربية”

البرعصي: إصلاح أعطال الكهرباء فى المنطقة الشرقية ينعكس على “الغربية”

قال وزير الكهرباء عوض البرعصي إنه جار العمل على إصلاح الأعطال لافتا إلى أنه لو تم إنهاء إصلاح أعطال المنطقة الشرقية تلقائيا سيتعدل الكهرباء في المنطقة الغربية بعد مدها بفائض التوليد.

وأشار البرعصي، إلى أن الوضع كان صعبا للغاية،خاصة في مثل هذه الظروف سواء من ناحية المناخ أو الأمن، لافتا إلى أنهم يعملون بأطقم ليبية ويقدمون الخدمات بكل جهد متاح لهم.

وأوضح أن المنطقة الغربية مركز الحمل والكثافة السكانية تعاني نقصا في الوحدات، مشيرا إلى أن الشركات لم ترجع حتى الآن رغم مطالبتهم لها بالعودة، وقال “لدينا في مصراتة250 ميغا وات وفي منطقة ارويس 165 وفي السرير 250 ،ومثلها في بنغازي لو توفرت لما حدث هذا الانقطاع الذي تواجهه البلاد الآن”.

وتابع الوزير: ” الشركات الأجنبية لديها خبراء أمنيين وهم من يقرر لها العودة إلى ليبيا، ولفت الى أن بعض الشركات ستستأنف عملها في ليبيا ولن يات فصل الشتاء المقبل إلا وقد تم تشغيل كافة الوحدات وتوفير فائض للصيف المقبل”.

وطالب الوزير من المواطنين تقدير الظروف التي تمر بها ليبيا بسبب معاناتها من آثار الحرب، لافتا إلى أن بعض الدول كتونس والجزائر ومصر والسعودية وتركيا تعاني من انقطاع الكهرباء.

وأكد أن هناك بعض المحطات متوقفة كمحطة الخليج ،التي وصل الإنجاز بها إلى 45% تقريبا ومحطة سرت 1400 ميغا وات، موضحا أنه من المتوقع أن يتم الاتفاق مع إحدى الشركات لاستئناف العمل ودخول أول الوحدات خلال الصيف المقبل.

وذكر البرعصي أن هناك محطة أخرى غرب طرابلس وتم الاتفاق مع المقاول المكلف بأنشائها،وتابع:” من الممكن أن يباشر العمل بها في مطلع سبتمبر المقبل، بالإضافة إلى محطة تازربو ،التى تتوافر لها المواد الاولية لانشائها، وتم تخزينها في مصراتة،ولفت الى أنه لم يتم الاتفاق على مباشرة العمل بها بسبب تخوف المقاولين من الظروف الأمنية في المنطقة.

وأشار إلى أن الشركة قامت بتجربة المؤشر على بعض المحطات،وهدفها أن يكون المواطن سببا في حل مشكلة تخفيف الأحمال، لافتا إلى أن بعض المواطنين استجابوا للمؤشر، بينما البعض الآخر لم يكترث له ولم يبالي به.

وكالة أنباء التضامن – محمود بوحليقة

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى