انت هنا : الرئيسية » اخبار محلية » الأمن الرئاسي بالمؤتمر الوطني العام يعتبر أن إخلاء قاعة اجتماعات المؤتمر الوطني العام من الجرحى المعتصمين داخلها جاء تنفيذا لقرار المؤتمر الوطني العام رقم (10)

الأمن الرئاسي بالمؤتمر الوطني العام يعتبر أن إخلاء قاعة اجتماعات المؤتمر الوطني العام من الجرحى المعتصمين داخلها جاء تنفيذا لقرار المؤتمر الوطني العام رقم (10)

 اعتبر الأمن الرئاسي بالمؤتمر الوطني قيام مجموعات الأمن والداخلية والدفاع والثوار اليوم الأحد بمحاولة إخلاء قاعة اجتماعات المؤتمر الوطني العام من الجرحى المعتصمين داخلها جاء تنفيذا لقرار المؤتمر الوطني العام رقم (10) الصادر في 25 من شهر فبراير الماضي . وأوضح في بيان أصدره اليوم الأحد  أن القرار ألزم أمن الرئاسة بإخلاء قاعة اجتماع المؤتمر الوطني العام من المقتحمين بما في ذلك حرم القاعة والاستعانة بمن يراه الأمن الرئاسي ضروري للإستعانة به لتنفيذ القرار . وأضاف البيان أن اجتماعا عقد لهذا الغرض حيث قامت مجموعة من منتسبي الأمن الرئاسي والداخلية والدفاع والثوار بالتوجه إلى القاعة للتحاور مع الشباب الثوار وإقناعهم بمغادرة القاعة إلا أنهم بادروا المجموعة بإطلاق الرصاص عليهم بأسلحة مختلفة وبجلاطينة بشكل عشوائي مما تسبب في إصابة 3 منهم بإصابات مختلفة حالة أحدهم حرجة جدا . وأكد البيان أن التعليمات صدرت لرجال الأمن بالانسحاب الفوري وعدم القيام بأي ردة فعل على الهجوم الذي تسبب في إتلاف محتويات القاعة المخصصة للاجتماعات .

(وال)

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى