انت هنا : الرئيسية » اخبار ليبيا » أهالي مدينتي الزاوية وغريان يتنازلون عن مقاعدهم بالمؤتمر الوطني العام لصالح المنطقة الشرقية

أهالي مدينتي الزاوية وغريان يتنازلون عن مقاعدهم بالمؤتمر الوطني العام لصالح المنطقة الشرقية

 

شهدت مدينتي الزاوية وغريان مساء اليوم الثلاثاء مظاهرتين حاشدتين رفضا للفدرالية وتقسيم ليبيا . وأعلن المتظاهرون في مدينة الزاوية تنازلهم عن مقاعدهم بالمؤتمر الوطني العام لصالح المنطقة الشرقية حفاظا على سلامة ووحدة ليبيا . وأكد أهالي المدينة في بيان أصدروه خلال هذه المظاهرة أن أهالي الزاوية مازالو على العهد ، عهد الثورة ، ثورة 17 فبراير ، وأنهم لن يخذلوا الشهداء الأبرار وما تعاهدوا عليه معهم يوم أن خرجوا حاملين أرواحهم على أكفهم ” فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر ” ، وأن أهالي الزاوية الذين خرجوا استجابة لنداء بنغازي لم ولن يتبدلو ولن يتغيروا مؤمنين بوحدة الوطن من شرقه إلى غربه ومن شماله إلى جنوبه دون أي تهميش أو إقصاء لأحد . وعبر اهالي الزاوية في بيانهم عن رفضهم للتجربة الفيدرالية التي أثبت التاريخ فشلها منذ ما يقرب من نصف قرن ، عاقدين العزم على نبذ المركزية الإدارية المقيتة واثقون إن المشاكل الإدارية لا تحل بالطرق السياسية . وحذر أهالي الزاوية في بيانهم كل من يحاول المساس بأهداف ثورة 17 فبراير أو بوحدة التراب الليبي الذي من أجله دفعوا خيرة شبابهم ومازالو مستعدين لدفع المزيد إذا اقتضى الأمر ، وإنهم مستعدون بكل صدق وأريحية للتضحية باستحقاقاتهم والتنازل عن مقاعدهم بالمؤتمر الوطني العام لصالح المنطقة الشرقية معلنين بذلك أن وحدة الوطن ودماء أبناءه الزكية أغلى من المقاعد الزائلة . وفي مدينة غريان خرج العشرات من شبابها مساء اليوم الثلاثاء في مسيرة تضامن مع أهالي بنغازي الرافضين للفدرالية ، حيث جابوا شوارع المدينة حاملين اللافتات التي كتب عليها ” الليبيون مقعد واحد ” إرضاء للشهداء نتنازل عن المقاعد ،همنا واحد .. صوتنا واحد ،لا تحرمونا من بنغازي ” . وقد شارك في هذه المسيرة عشرة من المرشحين عن مدينة غريان لعضوية المؤتمر الوطني العام ونائب رئيس المجلس المحلي غريان السيد ” على المغيربي ” . وألقى المرشحون المشاركون في المسيرة كلمات أعلنوا فيها التنازل عن مقاعد غريان لصالح بنغازي ، مطالبين أهل بنغازي التمسك بوحدة ليبيا التي هى أهم واغلى من مقاعد المؤتمر الوطني العام .

(وال)

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى