انت هنا : الرئيسية » اخبار عربية » ألوف الإسلاميين بمصر يتظاهرون للمطالبة “بتطهير القضاء”

ألوف الإسلاميين بمصر يتظاهرون للمطالبة “بتطهير القضاء”

(رويترز) – شارك ألوف الإسلاميين في مصر أغلبهم أعضاء بجماعة الإخوان المسلمين يوم الجمعة في مظاهرة بالقاهرة رافعين شعار “الشعب يريد تطهير القضاء” فيما يعد تصعيدا لصراع بين ألوف القضاة والحكومة التي يقودها الإسلاميون.

ويقول قضاة يعارضون الرئيس محمد مرسي وجماعة الإخوان المسلمين التي ينتمي إليها إن الحكومة تريد عزل أكثر من ألفي قاض من خلال قانون يعد لإصداره ليتاح إبدال قضاة موالين للجماعة ومحامين أعضاء فيها بهم.

ويقول أعضاء قياديون في جماعة الإخوان المسلمين إن موظفي الدولة بمن فيهم القضاة يجب أن يكونوا متساوين بالنسبة لسن التقاعد.

وزيد سن التقاعد للقضاة خلال عهد الرئيس السابق حسني مبارك الذي أطيح به في انتفاضة شعبية عام 2011 إلى 70 عاما.

وتقول وسائل إعلام محلية إن مجلس الشورى الذي يهيمن عليه حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الإخوان المسلمين شرع في وضع قانون يخفض سن تقاعد القضاة إلى 65 عاما بما يؤدي إلى إنهاء خدمة عدد كبير منهم.

واحتشد المتظاهرون أمام دار القضاء العالي التي تضم محاكم عليا ومكتب النائب العام رافعين لافتات كتب على إحداها “الشعب يريد تطهير القضاء”. وكتب على لافتة أخرى “الثورة على القضاء قبل القضاء على الثورة”.

وحكمت محاكم الجنايات في القاهرة ومحافظات أخرى خلال العام الماضي ببراءة رجال الشرطة في قضايا المتظاهرين الذين قتلوا وأصيبوا في الانتفاضة التي استمرت 18 يوما مما أغضب الكثيرين من المصريين.

وأمرت محكمة جنايات القاهرة يوم الاثنين بإخلاء سبيل مبارك على ذمة إعادة محاكمته بتهم تتصل بقتل المتظاهرين لكن بقي محبوسا احتياطيا على ذمة قضايا اتهم فيها بالفساد.

ويقول معارضو جماعة الإخوان إن الجماعة تريد الهيمنة على القضاء وكانوا رفضوا إعلانا دستوريا أصدره مرسي في نوفمبر تشرين الثاني وسع سلطاته ومكنه من عزل النائب العام المعين بقرار من مبارك المستشار عبد المجيد محمود وعين مكانه المستشار طلعت إبراهيم.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى