انت هنا : الرئيسية » السلايد شو » أديل تفوز بست جوائز جرامي وتكريم الراحلة ويتني هيوستن

أديل تفوز بست جوائز جرامي وتكريم الراحلة ويتني هيوستن

عادت مغنية موسيقى السول اديل منتصرة إلى الساحة الموسيقية لتحصد ست جوائز جرامي عن كل الفئات التي رشحت لجوائزها بما في ذلك البوم العام عن البوم (21) “21” وأفضل أغنية عن (أدور في الاعماق) .

وشهد الحفل الذي أقيم يوم الاحد تكريم المغنية الراحلة ويتني هيوستن التي توفيت فجأة يوم السبت. وتذكرها زملاؤها من الفنانين خلال الكلمات التي ألقوها عند تسلم الجوائز او عند أداء أغنياتهم. وغنت جنيفر هدسون أشهر أغنيات هيوستن وهي (سأحبك دائما) اما مقدم الحفل (ال.ال كول جيه) فقد صلى من أجل عائلة وأصدقاء ومحبي هيوستن.

واستأثرت أديل (23 عاما) التي اجتاحت عالم الموسيقى كالعاصفة بالاضواء. وكانت خضعت لجراحة في الاحبال الصوتية اواخر العام الماضي وأراحت صوتها بناء على نصيحة الاطباء حتى موعد اكبر حفل موسيقي. وغنت اديل (أدور في الاعماق) وعند الانتهاء من فقرتها وقف الحضور تحية لها.

وحصلت أديل على جائزة افضل البوم وافضل اغنية وجائزة أغنية العام كما ضمت لمجموعتها جوائز افضل أداء فردي وافضل مغنية لموسيقى البوب علاوة على جائزة افضل فيديو قصير.

وقالت عند تسلم جائزة أغنية العام “أشكركم جزيل الشكر… أريد أن أشكر كل معد برامج اذاعية وكل مذيع يذيع أغنية (أدور في الاعماق)… لانني أعلم أنها ليست أغنية بوب بالمعنى المتعارف عليه.”

وكان فريق الروك (فو فايترز) ثاني اكبر الفائزين فحصد خمس جوائز جرامي منها أفضل عرض لموسيقى الروك عن أغنيته (امش).

وقال ديف جرول قائد الفرقة “انه شرف عظيم لان هذه الاغنية لها وضع خاص عند فريقنا. لم نذهب الى افضل استديو… سجلنا هذه في مرأب منزلي ببعض الميكروفونات وجهاز تسجيل.”

وأضاف “هذا يظهر أن العنصر البشري في صناعة الموسيقى هو ما يهم.”

وعلى الرغم من الابتهاج الذي ساد الحضور احتفاء بأديل وفو فايترز تعامل منظمو الحفل بنفس القدر من الجدية مع وفاة هيوستن التي عثر على جثتها في حوض الاستحمام بغرفتها في أحد فنادق بيفرلي هيلز. ولايزال السبب غير معلوم.

جميع الحقوق محفوظة لموقع ليبيا الان

الصعود لأعلى